You are currently viewing  في اليوم العالمي للفتيات، فتيات سوريات يعانين من التمييز والعنف الأسري 
اليوم العالمي للفتيات
هيفا خليل
هيفا
إعداد وتقديم
فادي
فادي
سوشيال ميديا

بحسب منظمة الأمم المتحدة لاتزال الفتيات في جميع أنحاء العالم يواجهن تحديات غير مسبوقة في تعليمهن وسلامتهن الجسدية والعقلية وإتاحة الحماية اللازمة لتوفير حياة خالية من العنف.
يشار إلى أن الفتيات السوريات يعانين الأمرَين في بعض المجتمعات المحلية نتيجة التمييز الذي يتعرضن له من قبل أسرهن ، التمييز يكمن بحرمان الفتاة من التعليم وتوجهها للعمل مثلا في الأراضي الزراعية ، تزويجها وهي قاصر ، توجيه العنف اللفظي لها لكونها أنثى وتمييزها عن الفتى.

محاور الحلقة:

  • التركيز على العنف الأسري (الفظي أو الاقتصادي) والتمييز الذي تعاني منه الفتيات في المجتمع وآثاره.

  • التوعية المجتمعية لضرورة الاهتمام بالفتيات وتمكينهن على كافة الأصعدة وتنشأتهن للنهوض بالمجتمع تتعزز فيه المساواة بين الجنسين.

ضيفات الحلقة:

مي العربي
ناشطة نسوية اجتماعية
كبرياء الساعور
مديرة مركز المستشارة للصحة النفسية

لمشاهدة الحلقة كاملة على الفيس بوك

من لحظة الحمل يبدأ التمييز ضد الفتيات ويستمر لمراحل الطفولة والبلوغ، نلاحظ حتى أن نسب التسرب من التعليم عند الفتيات أكثر

المجتمع الذي لايُحظى بمشاركة النساء لا يتمتع بالتنمية المستدامة، وللعنف اللفظي آثار مدمرة وطويلة الأمد على حياة الفتيات والمجتمع

وضع المرأة هو مرآة لواقع المجتمع، والتمويل الذي يأتي لمنظمات المجتمع المدني من أجل تمكين النساء قليل جداً.

روابط التيك توك

@nasaem.radio من لحظة الحمل يبدأ التمييز ضد الفتيات ويستمر لمراحل الطفولة والبلوغ، نلاحظ حتى أن نسب التسرب من التعليم عند الفتيات أكثر. #اكسبلور #فتيات #نساء #رجال ♬ الصوت الأصلي - nasaemsyria

تم إنتاج هذا الحوار الإذاعي بدعم من منظمة:

صحفيون من أجل حقوق الإنسان الكندية

شارك نسائم

اترك تعليقاً