مشكلة عدم توفر المترجمين في أقسام الإسعاف بالمشافي

مشكلة عدم توفر المترجمين في  أقسام الإسعاف بالمشافي
الترجمة في الإسعاف
هيفا خليل
هيفا
إعداد وتقديم
فادي
فادي
سوشيال ميديا

بعد انتاجنا لحلقة تحدثنا فيها عن وضع المترجمات وحياتهن والصعوبات التي يعانين منها وأهم متطلباتهن، شاركنا في هذه الحلقة دكتور اختصاص جراحة عامة يعمل في المشافي التركية وكنا قد طرحنا سؤال على الجمهور هل تعانون صعوبة في الترجمة بالمشافي العامة ،وكيف كانت تجاربكم مع المترجمين كانت إحدى التجارب تقول أنه عند نقلهم لمريض يخصهم وهو بحالة اسعافية حرجة لم يجدوا مترجم في قسم الإسعاف مما تسبب الوضع بحالة من القلق لعدم فهم الكلام ، لذلك أردنا فرد هذا الملف على طاولة الحوار من أجل :

  • معرفة الأسباب التي تمنع توفر مترجمين في قسم الإسعاف والحديث عن خطورة عدم القدرة على توضيح حالة المريض الحرجة من قبل المسعفين وبالتالي ستتعرض حياة المريض للخطر وخصوصا إذا كان يعاني من أمراض معينة تحتاج التدخل السريع.

  • ضرورة إيصال هذه المشكلة للصحة التركية من خلال الكوادر الطبية المعنية، والتطرق للحلول المقترحة في الحلقة.

  • يوجد في كل المشافي العامة والخاصة والدوائر الحكومية مترجمين موظفين من قبل الحكومة ، لماذا لا يتوفر ذلك في قسم الاسعاف والطوارئ للتعامل مع المرضى اللاجئين.

ضيوف الحلقة

د.محمد وضاح مزيك
جراحة عامة وطوارئ
Gülden Sonmez
محامية وناشطة بمجال قضايا اللاجئين

مشاهدة الحلقة كاملة على الفيس بوك

قدمنا حلول للحكومة بأن تقوم الجامعات بزيادة عدد اختصاصات الترجمة

اختيار المترجم لا يمر بمراحل كافية ليتم توظيفه في المشفى

وضع شاخصات توجيهية للسوريين في المشفى، تعيين أطباء سوريين كمترجمين) حلول مقترحة لتغطية مشاكل الترجمة في المشافي.

المريضة الي أسعفناها كانت كتير تعبانة والمترجمة رفضت تترجم وقالت هي مو شغلتي

وصلنا عالإسعاف مالقينا مترجم يساعدنا

تم إنتاج هذا الحوار الإذاعي بدعم من منظمة:

صحفيون من أجل حقوق الإنسان الكندية

شارك نسائم

اترك تعليقاً