You are currently viewing “سن اليأس” مصطلح يُفقد المرأة حقوقها و دورها في المجتمع ويحرمها من فرص المشاركة الفعالة في مجالات الحياة
سن اليأس
هيفا خليل
هيفا
إعداد وتقديم
فادي
فادي
سوشيال ميديا

لأن المجتمع يربط قيمة المرأة بقدرتها على الإنجاب لذلك تعتبر فترة انقطاع الطمث عند المرأة هي دليل على انخفاض في معدلات الخصوبة لديها وبالتالي هي غير قادرة على الإنتاج والممارسة والمشاركة الفعالة بنظر البعض نظراً للتغييرات الهرمونية التي ترافق هذه المرحلة ،والبعض يربط هذا السن بازدياد الشعور بالعاطفة عند أغلب النساء مما يقلل من فرص حصولهن على مناصب ادارية.

ولأن بعض أعراض انقطاع الطمث هي صعوبات ترافق النساء في العمل ، فأكثر الأعراض إشكالية هي: ضعف التركيز والتعب وضعف الذاكرة فإن معظم النساء لا يرغبن في الكشف عن المشاكل الصحية المتعلقة بانقطاع الطمث للمسؤولين في أعمالهن خاصة إذا كانوا ذكوراً أو أصغر منهن سناً وبذلك يؤدي لظهور آثاره السلبية على العمل.

الحديث عن هذه الفترة من عمر المرأة والانتهاكات التي تتعرض لها من المجتمع هو محور حلقتنا لليوم مع النقاط التالية:

  • العمل على تغيير المصطلحات المغلوطة متل سن اليأس واستبدالها بسن الأمل سن الضهي …. الخ مما لها وقع وأثر كبير على حياة المرأة.

  • العمل على انشاء ورشات وندوات خاصة بتوضيح بعض المفاهيم المغلوطة والتي تمس المرأة من قبل منظمات المجتمع المدني.

  • مزايا خاصة تتمتع فيها نساء مرحلة “سن اليأس”

بسمة الرفاعي
حقوقية ومستشار قانوني
بشرى الحاج
عضوة بشبكة أنا هي
د. ربى سواس
طبيبة نسائية

مشاهدة الحلقة كاملة على الفيس بوك

مزايا “سن الضهي” كثيرة للنساء منها امتلاك الوقت الكافي للتفرغ بإنجاز الطموحات والمشاريع والفخر بتربية الأولاد.

أصبت بمرض خبيث لمدة ثلاث سنوات ونصف تحديت خلالها الواقع واتجهت للعمل والتطوع في المنظمات للتغلب على المرض.

معظم المشاعر السلبية والتوتر التي تعاني منها النساء في “سن الضهي” هي بسبب كلام المجتمع أكثر من التغييرات الهرمونية التي ترافق هذه المرحلة.

احتياجاتي الجنسية.

أبي تزوج على أمي لأنها دخلت في مرحلة اليأس وقلها أنتي ماعاد تأمنيلي احتياجاتي الجنسية.

تم إنتاج هذا الحوار الإذاعي بدعم من منظمة:

صحفيون من أجل حقوق الإنسان الكندية

شارك نسائم

اترك تعليقاً