You are currently viewing في عيد الأم، هل يتوفر الدعم الحقوقي والاقتصادي والنفسي للأمهات العاملات في تركيا
عيد الأم
هيفا خليل
هيفا
إعداد وتقديم
فادي
فادي
سوشيال ميديا

مع هذه الظروف الصعبة ازدادت الأعباء على الأمهات وأصبحن يعملن داخل المنزل وخارجه لتأمين لقمة العيش وخاصة مع الحالة السورية التي ضاعفت من المهام والمسؤوليات للأم ، وفي يوم عيدها سنركز على عظمة وكفاح الأمهات السوريات في تركيا بين مسؤوليات المنزل وتحديات ومشاكل العمل التي غالبا ما تعاني منها المرأة من ضياع للحقوق واستمرار الإنتهاكات في أماكن العمل المختلفة.

ركزنا على النقاط التالية:

  • الحديث عن كمية الضغط الذي تتعرض له الأم العاملة في سبيل توفير جميع الحقوق لأولادها وهي كثيراً ما تتعرض لانتهاكات إن كان في الأسرة أو في العمل.

  • توفير الدعم الحقوقي والاقتصادي والنفسي والاجتماعي الكامل للأم العاملة سواء من قبل الزوج والأولاد او من قبل أرباب العمل والقائمين عليه.

  • ماذا يقدم مركز اوسوم للدعم النفسي خدمات الصحة النفسية للنساء بشكل عام.

  • ما هي البرامج او المشاريع التي من المفترض وجودها للتخفيف من الضعوات والأزمات النفسية التي ترافق الأمهات العاملات.

الضيوف المشاركين:

أم عدنان
أم وعاملة
أم ياسر
أم وعاملة
فضيلة فيضالله
أم وعاملة
نسرين جابر
معلمة وأم
عائشة الحلواني
مسؤولة مشاريع حماية بمنظمة يدا بيد للإغاثة والتنمية
عهد الحاج علي
منظمة المرأة العربية
نجم النجم
اختصاصي نفسي بمنظمة أوسوم
بانة بيري
اختصاصية نفسية

مشاهدة الحلقة كاملة على الفيس بوك

هدية عامر لأمو بعيد الأم

لكل أم: باركي نفسك واشكري نفسك على كل جهد ولا تتعلقي بنتائج التربية لأن أي شخص غير معصوم عن الخطأ.

العمل بالمجال الإنساني بخليكي دائما مضغوطة نفسياً وهالشي انعكس على علاقتي مع بنتي.

لكل سيدة أقول لك: نعم الطائرة تطير بمحرك واحد.

الأم العاملة أكثر ثقة بنفسها وأكثرمرونة في التعامل مع مشاكل ابنها.

تم إنتاج هذا الحوار الإذاعي بدعم من منظمة:

صحفيون من أجل حقوق الإنسان الكندية

شارك نسائم

اترك تعليقاً